Hivos International

Civil Society

India could rightly be characterised as one of the few large and growing economies with a vast informal sector, i.e. one dominated by a large number of very small enterprises consisting of the self-employed as well as hired labour without any employment and/or social security. The National Commission on Enterprises in the Unorganised Sector (referred to as National Commission henceforth), set up by the Government of India in 2004 to take stock of the informal economy, has drawn public attention to the pitiable plight of the labouring poor. 

Hivos has been gradually diversifying the role(s) that it performs in processes of systemic social change. To improve the effectiveness with which it is able to play these roles, Hivos periodically takes stock of its experiences. This paper  is the result of critical reflection on Hivos’ engagement with multi-actor initiatives (MAIs). 

كان التعليم أكثر أدوات النظام السوري في ضبط المجتمع السوري، كما أنه البنية الأكثر تضررا من الأزمة السورية، وسيبقى أحدى أهم التحديات التي تواجه الدولة السورية التي تريد إعادة تكوين نفسها

منذ  بدء الاحتجاجات في سوريا عام 2011، يدور نقاش واسع داخل الأوساط الثقافية  والسياسية وفي مراكز الأبحاث والحكومات الإقليمية والدولية حول احتمالات  قيام نظام فدرالي في سوريا مكان النظام الحالي. إلا أن هذا النقاش وبرغم  الحديث المستمر بشأنه لم يُطرح بعد في الشكل والمستوى المطلوبين للخوض فيه.  فمعظم التحاليل والدراسات والاستنتاجات التي تُقرأ وتسمع هنا وهناك تكتفي  بعرضها البسيط لمكونات الشعب السوري الإثنية والطائفية والجغرافية لتؤكد  قيام نظام فدرالي في سوريا المستقبل.

 

تأتي هذه النشرة الخاصة ضمن إطار مشروع "وجهات نظر سورية" والذي يهدف إلى توفير منبر يتوجه من خلاله باحثون وناشطون سوريون من الداخل (وكذلك من الخارج) السوري إلى جمهور من القراء في شتى أنحاء العالم لاطلاعهم على الأساطير المتداولة والحقائق الواقعية المحيطة بالنزاع السوري.

تتعرض الدراسة للإطار القانوني للتمويل الأجنبي في مصر، ووضعية هذا التمويل مع التطرق للتمويل السياسي وما يخص وسائل الإعلام فيه، وبعض المؤسسات المانحة الرئيسية في الحالة المصرية وطبيعة عملها. ثم تقدم الدراسة بناء على مجموعة من اللقاءات مع العاملين والدارسين والمستفيدين في المجال، لرؤيتهم لإشكاليات التمويل الأجنبي وأهم إيجابياته وسلبياته. وذلك بهدف تقديم رؤية لأهم الاستراتيجيات والمعايير على المستوى القانوني والسياسي التي يجب اتباعها والالتزام بها سواء من جانب الدولة، أو الجهات المانحة، أو المؤسسات المتلقية لهذا التمويل.

تعرض هذه الدراسة تحليلاً للكيفيّة الدقيقة التي جرت بها صياغة مصطلحات المجتمع
المدنيّ (وعلاقته بالديمقراطيّة) من قبل مناصريه في شرق أوروبا وأميركا اللاتينيّة، في
سياقاتهم السابقة للديمقراطيّة. تصاغ الفرضيّات بالاعتماد على الأفكار المشتركة لهاتين
المنطقتين المتباينتين وسياقاتهما الأيديولوجيّة. هذه الفرضيّات تشكّل مَداميك لنظريّة
سياسيّة لمجتمع مدنيّ يرزح تحت نظام شموليّ، ويمكن لها (أي للنظريّة) أن تنسحب
على سياقات معاصرة مختلفة. وبدل العلاقة التي أضحت مرفوضة على نطاق واسع بين

Pages